قصة مصوّرة

مهرجان «روك إن ريو»: «الحياة الفعلية ليست خلف الشاشات»

صورة

عاد مهرجان «روك إن ريو» في ريو دي جانيرو الجمعة بعد توقّف لثلاث سنوات بسبب جائحة «كوفيد-19».

وقال مؤسس المهرجان روبرتو ميدينا في مؤتمر صحافي عقده في المجمع الأولمبي الخاص بأولمبياد 2016 حيث ستُقام الحفلات الموسيقية «حان موعد لقائنا مجدداً.. سنكون قادرين على أن نعانق ونقبّل بعضنا البعض: الحياة الفعلية ليست تلك التي نعيشها خلف الشاشات، بل عندما نلتقي حضورياً».

ويُتوقّع أن يستقطب المهرجان في دورته الـ22 نحو 100 ألف متفرّج في أيامه السبعة، فيما يضع على جدوله حفلات لكلّ من المغني الكندي جاستن بيبر ونجمة البوب البريطانية دوا ليبا وفرقة كولدبلاي البريطانية.

طباعة