توقف قلبه 138 مرة... ساعة «آبل» الذكية تنقذ حياة رجل بريطاني

ينسب رجل بريطاني الفضل إلى ساعة «آبل» الذكية في إنقاذ حياته  بعد أن اكتشف أن قلبه توقف ما يقرب من 138 مرة خلال 48 ساعة، وفقاً لصحيفة «نيويورك بوست».

حصل ديفيد لاست على الساعة كهدية من زوجته في عيد ميلاده ف. وبعد وضع الساعة، رأى أن معدل ضربات قلبه أثناء الراحة كان أقل من 30 نبضة في الدقيقة فيما يقرب من 3 آلاف مناسبة منفصلة.

بناءً على إلحاح من زوجته، اتصل الرجل البالغ من العمر 54 عاماً بطبيبه بشأن الحالة غير الطبيعية وتم تحويله لاحقاً إلى طبيب قلب. تم إجراء عملية تصوير بالرنين المغناطيسي ومخطط كهربائي للقلب لمدة 48 ساعة لمراقبة معدل ضربات القلب غير الطبيعي.

وفقاً لاختصاصيي الصحة في «مايو كلينيك»، يجب أن يكون معدل ضربات قلب الرجال بين 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة.

قال لاست بعد تلقيه خمس مكالمات عاجلة من المستشفى للحضور: «بدت المستشفى مذعورة حقاً على الهاتف... بمجرد وصولي إلى هناك، كان لديهم سرير جاهز».

وأخبر لاست أنه يعاني من انسداد قلبي من الدرجة الثالثة. هذا يعني أنه معرض لخطر الموت المرتبط بأمراض القلب.

تابع الرجل: «أوضحت استشارة ما قبل الجراحة أن حالتي كانت غير عادية، وقد عقدوا اجتماعات مكثفة حول ما سيفعلونه... توقف قلبي 138 مرة في فواصل زمنية مدتها 10 ثوانٍ على مدار 48 ساعة».

وأجريت آخر عملية جراحية للرجل الشهر الماضي، وتمكن الأطباء من إزالة الانسداد وتجهيز القلب بآلة تنظم الضربات. ووصف شعوره «بالارتياح» وامتلاكه «الكثير من الطاقة». وأضاف: «زوجتي تقول باستمرار إنها أنقذت حياتي، وهي ليست مخطئة».

وتابع لاست: «لو لم تشتر لي ساعة (آبل) الذكية في عيد ميلادي، فربما لم أكن هنا الآن. سأظل ممتناً لها للأبد... أضع الساعة معي دائماً».

 

طباعة