اعتقال ممرضة متهمة بقتل أطفال في الأرجنتين

أعلن المدعي العام الأرجنتيني السبت أنه تم إلقاء القبض على ممرضة في مدينة كوردوبا للاشتباه بصلتها في وفاة طفلين على الأقل من الأطفال الحديثي الولادة في إحدى المستشفيات.
وألقي القبض على بريندا أغويرو البالغة 27 عاما الجمعة بأمر من المدعي العام راؤول غارسون الذي يحقق في وفاة خمسة أطفال حديثي الولادة ولدوا بصحة جيدة في مستشفى في كوردوبا، على بعد 700 كيلومتر شمال غرب بوينيس آيرس.

وقال غارسون لوسائل إعلام محلية إنه تم توجيه الاتهام الى الممرضة بقتل طفلين، وذلك بانتظار مراجعة السجلات الطبية لثلاثة أطفال آخرين من المواليد الجدد.

وأضاف أن الأطفال الرضع توفوا نتيجة "وجود مادة في أجسادهم لا تتوافق مع الحياة"، مشيرا الى العثور على فائض من مادة البوتاسيوم، حسبما نقلت "فرانس برس".

وكشف المدعي العام أن صحة ثمانية أطفال آخرين حديثي الولادة تدهورت لكنهم لم يتوفوا، موضحا أن "الأطفال المتوفين ولدوا بصحة جيدة وصحة أمهاتهم كانت أيضا جيدة عند الولادة".

طباعة