ارتفاع أسعار البيض في الصين بسبب الحر

أدّت درجات الحرارة المرتفعة في الصين إلى ازدياد أسعار البيض محلياً لأنّ الحرّ يجعل الدجاج تبيض أقل من المعتاد، على ما أفادت وسائل إعلام محلية.
وتطال موجات من الحر بصورة منتظمة الصين خلال فصل الصيف وتحديداً المناطق القاحلة غرب البلاد وجنوبها.
ويؤكد العلماء أنّ موجات الحرّ أصحبت أشدّ حدّة خلال السنوات الأخيرة نتيجة الاحترار المناخي الذي بدأ أصلاً يلقي بظلاله على الاقتصاد.
وفي مدينة خفي (شرق الصين) الواقعة على بعد 900 كيلومتر جنوب بكين، يلاحظ المزارعون انخفاضاً في إنتاج البيض بسبب الحرّ، بحسب وسائل إعلام محلية.
واضطر عدد من المنتجين لكي ينعشوا الأجواء التي تعيش فيها دجاجاتهم إلى تركيب مكيفات، على ما ذكرت صحيفة "جيانغواي مورنينغ نيوز".
وأدّى الانخفاض في الإنتاج إلى ارتفاع أسعار البيض بنحو 30% في خفي عاصمة مقاطعة انهوي.
ورُصد ارتفاع مماثل في الأسعار بمقاطعات عدة أخرى .
وتوصلت دراسة أجرتها وزارة الزراعة الأميركية إلى أنّ موجات الحر الطويلة تؤثر سلباً على إنتاج المنتجات الحيوانية بما فيها البيض والحليب.
وكانت شهدت مدينة خفي درجات حرارة قياسية إذ سُجلت فيها خلال 14 يوماً هذا الصيف حرارة تزيد عن 38 درجة مئوية.
وتُسجل درجات حرارة قياسية في عدة مدن صينية كبرى خلال الأيام الأخيرة، فيما أطلقت السلطات الاثنين مجدداً تنبيهات من موجة حر مقبلة.
وتعمد مقاطعات عدة إلى تقنين استخدام الكهرباء للصناعيين في وقت يزداد فيه الضغط على شبكة الكهرباء نتيجة استخدامها لمكيفات الهواء، فيما تكاد السدود الكهرومائية تلبي الطلب بسبب ضعف تدفق مياه الأنهار.
 

طباعة