800 متنافس يبدؤون سباقا لقتل أكبر عدد من الثعابين في فلوريدا

 


سيتجول أكثر من 800 متنافس عبر فلوريدا إيفرجليدز خلال الأيام الثمانية المقبلة، بحثًا عن ثعابين بورمية الغازية، وذلك في تقليد بات سنويا ويهدف لتقليص عدد هذه الثعابين التي تتسبب في تقليص الثروة الحيوانية في المنطقة.
 وتجلب المنافسة  آلاف الدولارات للرابحين وتنتهي في 15 أغسطس، وفقًا لمسؤولين اجتمعوا في ميامي لبدء الحدث السنوي.

وأعلنت سيدة فلوريدا الأولى كيسي ديسانتيس أن هذا التقليد "مهم لأن كل ثعبان تمت إزالته كان سيفترس طيورنا وثديياتنا وزواحفنا الأصلية".

و منذ عام 2000 ، تمت إزالة أكثر من 17000 ثعبان من نظام إيفرجليدز البيئي ، وفقًا للأخبار .
وليس معروفا كيف وصلت الثعابين البورمية ، إلى فلوريدا إلا أنها منذ غزوها بدأت تفترس الطيور والثدييات والزواحف الأخرى مقلصة عددها ومؤثرة على النظام البيئي المحلي.
و يمكن أن تضع أنثى الثعبان ما يصل إلى 100 بيضة في السنة مما يعني أن أعدادها تزيد باطراد.
 و حسب "اس اف غيت" تتوفر جوائز نقدية تصل إلى 2500 دولار في كل من فئتي المحترفين والمبتدئين، وقال المسؤولون إن أولئك الذين يزيلون معظم الثعابين يحصلون على جوائز إضافية لأطول ثعبان في كل فئة. 

ومن الشروط أن يكون كل ثعبان ميتًا، حيث سيواجه الصيادون عدم أهليتهم إذا قاموا بقتلها بطريقة غير إنسانية أو قتل ثعبان محلي.

وحتى الآن، يمثل الصيادون المسجلون 32 ولاية وكندا. ويتم قبول التسجيلات طوال فترة المسابقة. ويتكلف التسجيل 25 دولارًا ويجب على المشاركين أيضًا إكمال دورة تدريبية عبر الإنترنت.

 

 

طباعة