مصر..تسببت بموت ابنتها لمنعها من مغادرة المنزل

استقبل مستشفى البلينا المركزى بسوهاج، طفلة تبلغ من العمر 12 سنة، جثة هامدة، إثر قيام والدتها بربطها بالمنزل لمنع خروجها  من المنزل، ماتسبب بموتها، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى البلينا المركزى تحت تصرف النيابة العامة.

وبالفحص تبين من خلال التحريات، بوصول الطفلة "نهلة" 12 سنة تلميذه، وتقيم بدائرة مركز البلينا إلى المستشفي المركزي "جثة هامدة"، وتبين وجود أثر لقيوم في المعصم.

وتوصلت التحريات إلى اعتياد والدة الطفلة "حنان" 40 سنة ربة منزل، بربطها لمنع خروجها من البيت ذهابها للعمل، وبمواجهة والدتها أقرت بقيامها بربط ابنتها لمنعها من الخروج، وعند عودتها فوجئت بوفاتها. بحسب صحيفة "اليوم السابع".

أيد ذلك خال المتوفاة ، وتم تحرير محضر بالواقعة وتم العرض على النيابة العامة التي تولت التحقيق.

 

 

طباعة