إيلون ماسك يكشف حقيقة علاقته بزوجة صديقه

نفى الملياردير الأميركي إيلون ماسك بشدة وجود علاقة غرامية تربطه بزوجة صديقه منذ فترة طويلة، سيرجي برين، المؤسس المشارك لشركة "جوجل"، حيث دحض تقريرا نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" أمس الأحد يزعم أن العلاقة الغرامية المزعومة أدت إلى إنهاء العلاقة بين برين وزوجته بالاضافة إلى إنهاء صداقته مع ماسك.

وكتب المؤسس المشارك لشركة "تسلا" في تغريدة له على موقع "تويتر": "بشأن العلاقة الغرامية التي يتردد أنها حدثت أثناء انفصال برين وزوجته - التي انفصل عنها حاليا، نيكول شاناهان - بينما كانا ما زالا يعيشان في منزل واحد.. هذا مجرد هراء"، بحسب ما أوردته وكالة أنباء "بي إيه ميديا" البريطانية.

وأضاف: "أنا وسيرجي صديقان وكنا في حفلة سويا الليلة الماضية! لم أرَ نيكول سوى مرتين خلال ثلاثة أعوام، وفي المرتين كنا مع الكثير من الأشخاص الآخرين. وليس بيننا شيء رومانسي".

وتفيد التقارير بأن ماسك وبرين صديقين مقربين منذ أعوام. وقد ساعد برين، وهو ثامن أغنى شخص في العالم، ماسك ماديا أثناء الأزمة الاقتصادية التي حدثت في عام 2008.

جدير بالذكر أن برين وشاناهان تزوجا لمدة أربعة أعوام ولديهما ابنة واحدة. وقد انفصلا رسميا منذ أواخر عام 2021.

وذكرت الصحيفة أن أي من الأطراف لم يعلق على الأمر، مضيفة أن شاناهان تسعى للحصول على مليار دولار من ثروة برين البالغ قدرها 95 مليار دولار.

 

طباعة