أمريكية تستيقظ بعد عامين من الغيبوبة لتكشف عن الذي حاول قتلها

 استفاقت امرأة أميركية بعد سنتين من الغيبويبة التي دخلت فيها إثر تعرضها لاعتداء عنيف، لتكشف مفاجأة حول الشخص الذي اعتدى عليها.

وقالت قوات الأمن في مقاطعة جاكسون بولاية ويست فيرجينيا الريفية الجبلية في منشور عبر فيسبوك إنّ "واندا بالمر، التي كانت تعرضت لاعتداء وضرب وتُركت لتموت، استفاقت حالياً لتؤكد أن الذي اعتدى عليها هو شقيقها دانيال".

وعُثر على السيدة واندا بالمر، البالغة من العمر 51 عاما، في حزيران من العام 2020، ملطخة بالدماء داخل منزلها الواقع في كوتاجفيل، وهي بلدة صغيرة في غرب المقاطعة.

وأوضح قائد الشرطة روس ميليتغر في حديث إلى قناة محلية أنّ بالمر "تعرضت جراء الاعتداء عليها إلى إصابة دماغية عرضية قد تكون بسبب جرح ناجم عن ضربة بالمنجل أو الفأس".

وفيما أشار روس ميلينغر إلى عدم العثور على سلاح الجريمة إطلاقًا، لفت إلى أنّ التحقيق توقف لعامين بسبب غياب أي بيانات هاتفية أو لقطات من كاميرات المراقبة أو شهود عيان.

طباعة