الأم الكويتية قاتلة ابنها تروي تفاصيل جديدة.. وتكشف سبب ارتكابها الجريمة

كشفت المرأة الكويتية التي قتلت ابنها البالغ من العمر 7 سنوات، في منطقة غرب عبدالله المبارك تفاصيل جديدة وسبب ارتكابها الجريمة.

وقالت مصادر وفقا لصحيفة "القبس" الكويتية، أن الأم اعترفت خلال استجوابها داخل محبسها في محافظة الأحمدي، أنها خططت لجريمتها وقررت التخلص من ابنها قبل ارتكاب الجريمة بـ4 أيام.

وأضافت، المصادر، إن الأم قالت أنها أدمنت تناول جميع المواد المخدرة منذ 10 سنوات، وأنها تزوجت عدة مرات وأنجبت أطفالها الأربعة من 3 رجال مختلفين.

وذكرت المتهمة في اعترافاتها، أنها تعاني من نقص المال، وليس لديها دخل مادي ثابت تنفق منه على نفسها وعلى أطفالها وعلى المواد المخدرة، ولا تستطيع تلبية احتياجاتهم، وكانت تريد التخلص منهم، خصوصا وأن آباءهم لا ينفقون عليهم.

وكانت وزارة الداخلية الكويتية أعلنت أن الطفل الكويتي المفقود منذ فترة تعرض لجريمة قتل في منطقة غرب عبدالله المبارك.

وأشارت إلى أن رجال المباحث أخضعوا الابن الأكبر للمتهمة لعملية تحقيق مكثفة طيلة الأيام الماضية لكشف لغز اختفاء شقيقه فتوصلوا إلى أنه قتل، وجرى دفنه في نطاق منطقة منزل الأسرة، وتبين أن الأم وراء ارتكاب الواقعة .

 

طباعة