شرط محامي حسني مبارك لانقاذ قاتل نيرة أشرف

أثار المحامي المصري الشهير، فريد الديب، موجة واسعة من الجدل بعد أن كشف أنه لا يمانع في الدفاع عن محمد عادل، قاتل طالبة جامعة المنصورة، نيرة أشرف.

وفي تصريحات لصحيفة «الوطن»، أوضح فريد الديب الذي ترافع في قضية الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك قائلا: «أنتظر حكم المحكمة غدا، وبعدها سأتخذ قراري، سواء بالدفاع عنه أو التراجع»، وأشارت مصادر مقربة من المحامي أنه قد يترافع في القضية في حال تمت الموافقة على الاعدام، يذكر أن محكمة جنايات المنصورة قررت في وقت سابق، إحالة أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف المدعو محمد عادل، إلى مفتي الجمهورية، لإبداء الرأي الشرعي في إعدامه، وذلك بعد أن قتل الطالبة المعروفة إعلاميا بـ«طالبة المنصورة»، أمام إحدى بوابات الجامعة في 20 يونيو الماضي.

وعلقت أسرة الطالبة نيرة أشرف، على تولي المحامي الشهير فريد الديب مسؤولية الدفاع عن القاتل.

وكتبت هدير أشرف شقيقة الضحية حول هذا الجدل «الله لن يضيعنا لو اجتمع أهل الأرض أن يضروك بشيء لن يضروك بشيء إلا ما كتبه الله لك.. واثقة في ربنا، ربنا العدل الحق».

وأكدت شقيقة المجني عليها نيرة، ثقتها في القضاء المصري، في أن يجعل الطالب القاتل عبرة لغيره، وذلك بتأييد حكم الإعدام، محذرة من أن في حالة عدم إعدام محمد عادل «ستهتز صورة مصر أمام العالم»، باعتبار أن قضية شقيقتها «قضية رأي عام».

وأضافت هدير: «واثقة في قضاء مصر لأنها قضية رأي عام، لازم يكون عبرة للعالم كله، وأن لم يحدث فمصر ستهتز صورتها أمام العالم، ولن يحدث ذلك أبدا، يارب انصرنا على القوم الظالمين».

طباعة