رحلة لاستكشاف قصص عطاء عبر كلمات المؤسس الباني

41 لوحة «في حب زايد».. بقصر الوطن

صورة

يستضيف قصر الوطن، الصرح الثقافي الذي يجسد الإرث المعرفي والتقاليد العريقة لدولة الإمارات، معرض الخط العربي الذي يحتفي بنهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإسهاماته في مختلف الميادين والمجالات.

وينظم معرض «في حب زايد» بالتعاون مع جمعية الإمارات لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية، ويسلط الضوء على معاني البذل والعطاء والمحبة والتسامح التي غرسها الشيخ زايد في شعب الإمارات.

ويأخذ المعرض الذي يقام في القاعة الكبرى في قصر الوطن بأبوظبي الزوار في رحلة فريدة لاستكشاف قصص العطاء والبناء والوفاء للوطن من خلال أكثر من 41 لوحة فنية مبتكرة بالخط العربي لنخبة من الفنانين الإماراتيين والمقيمين في دولة الإمارات، والتي تجسد الأقوال والكلمات المأثورة للوالد المؤسس والتي شكلت منارة تسترشد بها الأجيال المقبلة.

وشهد حفل افتتاح معرض «في حب زايد» نخبة من الشخصيات، وشارك الضيوف في جولة ثقافية في أرجاء قصر الوطن بصحبة مرشد خاص تعرفوا خلالها إلى العديد من التجارب الإنسانية والثقافية والحضارية التي تزخر بالتراث والفنون العربية والإسلامية الأصيلة، واستمتعوا بروعة الهندسة المعمارية وبراعة الحرفية والفنون العربية التقليدية.

كما تعرفوا إلى المعروضات والأعمال الفنية والمخطوطات والوثائق النادرة التي تحوي بين طياتها قروناً من الاكتشافات والتي تبرز الإنجازات المختلفة للعالم العربي وإسهاماته في مختلف مجالات المعرفة والحضارة الإنسانية.

المعرض ينظم بالتعاون مع جمعية الإمارات لفن الخط العربي والزخرفة الإسلامية.

طباعة