الأمن الأردني يعلن وفاة قاتل الطالبة إيمان إرشيد

أعلن الأمن العام الأردني في بيان اليوم، وفاة قاتل الطالبة إيمان إرشيد، متأثرا بإصابته بعد إطلاقه النار على نفسه.

وظهر قاتل الطالبة عدى خالد عبد الله حسان، البالغ 37 سنة، في مقطع فيديو وهو يهرب من حرم الجامعة بعد إطلاقه 5 رصاصات على الطالبة إيمان أرشيد، أصابت إحداها رأسها، ونقلوها على إثرها إلى مستشفى توفيت فيه بعمر 21 عاما.

كما ظهر في فيديو أخر، بعد أن حاصرته قوات الأمن أمس، في مشاعات قرية "بلعما" البعيدة في الشمال الأردني 45 كيلومترا عن العاصمة عمان، وفيه يطلق رصاصة على نفسه، انهار على أثرها فاقدا للوعي.

وقد نعت جامعة العلوم التطبيقية الأردنية، طالبتها إيمان إرشيد من كلية التمريض، وتقدمت من أسرة الفقيدة وأسرة الجامعة بخالص العزاء والمواساة سائلين الله تعالى أن يتغمدها بواسع رحمته.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن صورة إيمان إرشيد، مستنكرين فظاعة الجريمة، مع ربطهم الجريمة بحادثة الطالبة المصرية نيرة أشرف التي قتلت بآلة حادة، مع مطالبتهم بإنزال أقصى العقوبات على مرتكب هذه الجريمة.

طباعة