مغنية أميركية توقف حفلها خوفاً على الجمهور من الحرارة

بيلي إيليش. أرشيفية

أوقفت المغنية الأميركية بيلي إيليش حفلها في صالة «أو تو أرينا» في لندن، أول من أمس، بعد أن بدأ الجمهور يعاني الحرارة المرتفعة. ووفقاً لوكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا»، أوقفت المغنية (20 عاماً) الحفل فترة وجيزة للتأكد من أن الجمهور «بخير» وسط حالة تكدس في مقدمة المسرح.

وحثت بيلي الجمهور على «التراجع» من أجل «حصول الجميع على مساحة»، وطلبت من أمن الصالة توزيع المياه على الجمهور.

طباعة