«دبي للإعلام» تستعد لمشاركة متميزة في «الكونغرس العالمي للإعلام»

جانب من جلسة العصف الذهني. من المصدر

قال المدير التنفيذي لقطاع التلفزيون والإذاعة في «مؤسسة دبي للإعلام»، أحمد المنصوري، إن جناح المؤسسة المشارك في «الكونغرس العالمي للإعلام»، الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي خلال الفترة من 15-17 نوفمبر المقبل، يؤكد حرص المؤسسة على التفاعل المتميز في الورش والأجنحة والمعرض لإبراز واقع الإعلام المحلي وتطوره.

جاء ذلك خلال ورشة عصف ذهني للمذيعين والإعلاميين في المؤسسة، نظمتها مؤسسة دبي للإعلام استعداداً للمشاركة في الكونغرس العالمي للإعلام بأبوظبي، نوفمبر المقبل، حضرها أحمد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع التلفزيون والإذاعة في «مؤسسة دبي للإعلام»، وعلي عبيد مدير مركز الأخبار في المؤسسة، ونحو 50 إعلامياً. وقال مدير مركز الأخبار في المؤسسة علي عبيد، إن اجتماعات تنسيقية جرت للمؤسسات الإعلامية على اختلافها، حيث أبدى الجميع حرصه على الإسهام في إنجاح الحدث النجاح المطلوب.

وأكد أن خبرة الكوادر في المؤسسة خرجت بأفكار غير تقليدية، استناداً إلى تجاربهم السابقة في تغطية منتديات إعلامية. وقالت مديرة إدارة التسويق في قطاع النشر بالمؤسسة خديجة اليوسف، إن الورشة تم تنظيمها في سياق استعداد المؤسسة للمشاركة في «الكونغرس العالمي للإعلام»، مشيرة إلى خروجهم بجملة من الأفكار المهمة، التي تعكس التفرد الذي تعيشه دبي في شتى القطاعات والمجالات، ومنها الإعلام المحلي.

وأفادت أنه سيتم جمع كل الآراء المطروحة وصياغتها لاعتماد المبادرات والأفكار النوعية لغايات تمثيل المؤسسة بصورة متميزة، إلى جانب عدد كبير من المؤسسات والجهات الإعلامية المحلية والعالمية، لافتة إلى تشكيل لجنة داخل المؤسسة لوضع خطة وبحث سبل وأجندة العمل على الكونغرس خلال أيام انعقاده الثلاثة.

طباعة