أميرة نرويجية تعلن خطوبتها على " معالج روحاني" أميركي

أعلن القصر الملكي النرويجي أمس خطوبة الأميرة مارثا لُوِيز، ابنة ملك النرويج هارالد الخامس لصديقها الأمريكي ديريك فيريت.

وارتبطت الأميرة البالغة من العمر 50 عامًا والتي تحتل المرتبة الرابعة في ترتيب ولاية العرش النرويجية بفيريت البالغ من العمر 47 عامًا. وقالت وسائل الإعلام النرويجية أن خطيب الأميرة النرويجية يصف نفسه بأنه معالج  ووسيط  روحاني ويحظى بشعبية لدى نجوم هوليوود.

وفي بيان أصدرته العائلة الملكية، أعلن ملك النرويج هارالد الخامس وزوجته الملكة سونيا خطوبة ابنتهما الأميرة مارثا لُوِيز وقالا إنهما "يتمنيان للخطيبين كل التوفيق في المستقبل".

سبق للأميرة مارثا لُوِيز الزواج مرة أولى من المؤلف آري ميكائيل بيهن في العام 2002 وأنجبت منه ثلاث بنات قبل انفصالهما في العام 2016. ووفقًا لوسائل الإعلام النرويجية، تخطط مارثا لويز للانتقال للعيش في ولاية كاليفورنيا الأمريكية مع خطيبها وبناتها.

إلى جانب واجباتها الملكية، ترعى الأميرة مارثا لُوِيز عدد من الفعاليات والمنظمات. تملك مارثا لُوِيز أيضا في رصيدها مجموعة متميزة من الكتب المسموعة وعدد من المؤلفات، كما شاركت في إنتاج برامج إذاعية وتلفزيونية. تعمل الأميرة مارثا لُوِيز منذ فترة طويلة بالأعمال التي من شأنها الإسهام في تطوير الإِرث الثقافي النرويجي. ألفت مارثا لُوِيز كتباً زعمت فيها أنها على اتصال بالملائكة.

طباعة