مصر.. حكم نهائي في قضية «فتاة الساحل الشمالي»

قضت محكمة النقض في مصر برفض طعون المتهمين بالقضية المعروفة إعلاميا «بفتاة الساحل الشمالى» وأبقت على اتهامهم باستدراج فتاة وخطفها، بالتحايل، والاعتداء عليها.

وأيدت حكم محكمة الجنايات الصادر ضد المتهمين بالسجن المشدد 15 عاما بحق المتهمين، ليصبح الحكم نهائيا وباتا.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قد قضت، بمعاقبة م.م، وصديقيه صاحب مكتب مقاولات«، وصاحب شركة أجهزة كهربائية، بالسجن 15 سنة، لاتهامهم باستدراج فتاة وخطفها عن طريق التحايل إلى إحدى قرى الساحل الشمالي والتعدى عليها، وفق»اليوم السابع".

وكشف أمر الإحالة قيام المتهمين يومي 8 و9 ديسمبر الماضي بمارينا مركز شرطة العلمين، أنهم قاموا بخطف المجني عليها بالتحايل، فأوهمها المتهم الأول بانعقاد مؤتمر خاص بالاستثمار العقاري في مجال عملها معه خارج الاسكندرية، وطلب منها مرافقته وباقي المتهمين مدعين حجز إقامة منفردة لها بأحد الفنادق، فتوجهت معهم على هذا الأساس فتوجهوا بها لإحدى الوحدات المصيفية بالساحل الشمالي بزعم تعذر الحجز والاضطرار إلى المبيت بفيلا قاموا باستئجارها، فانخدعت المجني عليها واضطرت للمبيت معهم فقاما بالاعتداء عليها.

طباعة