قطط بلدة ألمانية ممنوعة من الخروج حتى نهاية أغسطس

أمرت السلطات في بلدة فالدورف جنوب غرب ألمانيا، أصحاب القطط بإبقاء حيواناتهم الأليفة في منازلهم حتى نهاية شهر أغسطس، وذلك في خطة لحماية طائر نادر خلال موسم تكاثره.

وتم إعداد القرار للمساعدة في إنقاذ طيور القبرة المتوجة، التي تصنع أعشاشها على الأرض مما يجعلها فريسة سهلة للقطط الجائعة.

ويتميز هذا الطير بوجود تاج ريشي صغير على رأسه يشبه إلى حد ما القبعة، ويتحرك في إسراب شتاء، ولكن بسبب انخفاض أعداد هذه الطيور في أوروبا الغربية بشكل حاد في العقود الأخير، رأت بلدية فالدروف أن هذا القرار ربما يساهم في حماية هذا النوع، ولا سيما خلال الفترة القصيرة من تكاثره، وكتبت على موقعها على وسائل التواصل «أن»بقاء النوع يعتمد على بقاء كل كتكوت حيا من بين أمور أخرى.وفق موقع" اس اف غيت".

وذكر أن المرسوم، الذي ينطبق على جميع القطط في الجزء الجنوبي من المدينة وسيتكرر خلال السنوات الثلاث المقبلة، قد أثار مشاعر القلق من أصحاب الحيوانات الأليفة.

لكن صحيفة«راين نيكر تسايتونج» اليومية الإقليمية نقلت عن رئيس الرابطة المحلية لحماية الحيوان خططه لاتخاذ خطوات قانونية للطعن في القرار، ونقلت عنه قوله «يمكنني أن أؤكد لكم أننا سنبذل قصارى جهدنا لوقف هذا الإجراء غير المتناسب».

طباعة