رحيل جامعة الأعمال الفنية ميدا ملادكوفا

عن عمر يناهز الـ102، رحلت، أول من أمس، جامعة الأعمال الفنية التشيكية ميدا ملادكوفا.

وواظبت ملادكوفا منذ ستينات القرن الماضي على شراء أعمال لفنانين تشيكيين كانوا يعانون في ظل النظام الشيوعي الذي فرضته موسكو، وكانت الراحلة تنظم معارض للفنانين وتوفر لهم منحاً دراسية.

وجاء في تغريدة لمدير مؤسسة يان وميدا ملادِك، جيري بوسبيسيل، أول من أمس: «لقد رحلت اليوم ميدا ملادكوفا، إحدى أبرز النساء في تاريخنا الحديث».

وغادرت ملادكوفا «تشيكوسلوفاكيا» بعد وصول الشيوعيين إلى السلطة عام 1948. وأسست دار نشر وبدأت بجمع اللوحات.

وعادت ملادكوفا إلى بلدها بعد سقوط النظام الشيوعي عام 1989. وتبرعت بكامل مجموعتها لبلدية العاصمة براغ.

طباعة