«رمضانيات بيت الحكمة» تجتذب 5000 زائر

الفعالية أول سوق في الهواء الطلق يستضيفها المَعلم الثقافي. من المصدر

نجحت «رمضانيات بيت الحكمة»، أول سوق في الهواء الطلق يستضيفها المعلم الثقافي الأبرز في الشارقة، في استقطاب أكثر من 5000 زائر، إذ احتفت الفعالية، التي اختتمت أول من أمس، بالتقاليد الثقافية العريقة للشهر الكريم على مدار 10 أيام.

وتضمنت الرمضانيات مجموعة من المتاجر التي تعرض أعمال نخبة من العلامات المستقلة والمصممين المحليين في دولة الإمارات، والمطاعم المتنقلة، والتصاميم الفنية الإبداعية، بالإضافة إلى برنامج «رمضانيات القارئ الصغير» المخصص للأطفال في قسم «القارئ الصغير» داخل مبنى «بيت الحكمة».

وقالت مديرة بيت الحكمة مروة العقروبي: «يعد المَعلم الحضاري مركزاً ثقافياً يجمع القرّاء والمبدعين ورواد الأعمال والعائلات تحت سقف واحد، وخلال الفعالية، واصلت مرافق بيت الحكمة عملها، وفتحت أبوابها للزوّار، متيحة المجال للقراءة والتعلم والبحث والتسوق والاستمتاع في الحدائق الخارجية المحيطة بنصب المخطوطة، في مشهد يعبر عن الفضاءات والمساحات الثقافية الواسعة التي تحتضنها الشارقة».

طباعة