مضغ العلكة داخل هذا البلد يكلف الشخص 1000 دولار

تمنع سنغافورة مواطنيها من تناول “اللبان أو العلكة” داخل اراضيها، بالإضافة إلى أن العقوبات المفروضة على مضغها ليست بسيطة.

وتفرض سنغافورة عقوبات على الذين يفعلون ذلك بغرامة تصل إلى 1000 دولار للمرة الأولي، لكن إذا كرر الشخص الأمر يمكن أن تتضاعف الغرامة إلى 2000 دولار.

وبحسب«grunge»، صرحت هيئة الطيران المدني في سنغافورة بوضوح أن هناك العديد من العناصر المحظورة أخذها إلى سنغافورة، ومن بينها مضغ «اللبان».

وتسمح هيئة الطيران فقط بنقل علكة النيكوتين والعلكة الطبية لاحتياجات الأسنان المحددة إلى دولة المدينة، وفقًا لهيئة الطيران المدني، لكن لماذا تكره سنغافورة «اللبان» لهذا الحد؟.

في 2015، نشرت BBC ، نبأ وفاة لي كوان يو، الذي أشرف على الازدهار العظيم لسنغافورة خلال فترة توليه منصب رئيس الوزراء، وهو المنصب الذي شغله في عام 1959، واستمر حتى عام 1990.

وبصفته أول رئيس وزراء لسنغافورة، كانت لديه مهمة تتمثل في بناء دولة صغيرة ومعزولة منقسمة حديثًا عن ماليزيا، وكانت إحدى أولوياته الكبيرة إنشاء معايير لا تشوبها شائبة من النظافة والترتيب.

ومضغ «اللبان» غالبًا ما يتعارض مع هذه الأهداف الخاصة بالنظافة والترتيب، لذلك شرعت سنغافورة في أن تصبح خالية تمامًا من “اللبان”.

طباعة