القضاء المصري يقول كلمته بحق «اللص المنحوس» والضحية : أخذ نصيبه

قرر القضاء المصري، حبس المتهم بسرقة تليفون فتا أثناء إجراء مكالمة فيديو مع صديقتها، في شارع مستشفى الهلال، بوسط مدينة قنا، 6 أشهر مع النفاذ.

وقالت ضحية السارق الذي عرف إعلاميا بـ «اللص المنحوس» لموقع «القاهرة 24»: إنها منذ أن تسلمت هاتفها عقب إلقاء القبض على اللص المنحوس؛ لم تتابع القضية، مشيرة إلى أنها فوجئت بالحكم الصادر ضده اليوم، بالحبس 6 أشهر، بقولها: أخد نصيبه.

وتعود أحداث الواقعة، إلى مارس الماضي؛ عندما تلقى قسم شرطة قنا، بلاغا، من فتاة؛ تتهم لصا بسرقة هاتفها المحمول في أثناء سيرها بالشارع في مدينة قنا.

وقالت الفتاة، إنها وفي أثناء إجرائها مكالمة بالفيديو مع إحدى صديقاتها، في شارع مستشفى الهلال بمدينة قنا؛ غافلها لص، وسرق الهاتف من يدها، وفر هاربًا، وعقب سرقة المتهم للهاتف؛ نظر خلال الشاشة، وتمكنت صديقتها من التقاط صورة لوجهه، ونشرتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، وبعدها بأيام؛ سلم المتهم نفسه إلى جهات التحقيق، وأحضر الهاتف المحمول المسروق، وزعم أنه عثر عليه في الشارع، وأنكر أنه سرقه، وجرى تسليم الهاتف للفتاة.

وحرر محضر بالواقعة، وأُحيل المتهم إلى التحقيق؛ بعدما رصدته كاميرات المراقبة في أثناء سرقة الهاتف، بالإضافة إلى التقاط صديقة الفتاة، صورة له عقب سرقته للهاتف خلال مكالمة الفيديو.

طباعة