مفاجأة صادمة: زوجة جوني ديب قطعت إصبعه وكانت تضربه بالأواني والمزهريات !

كشفت وسائل إعلامية عن مفاجأة صادمة في قضية النجم العالمي جوني ديب وزوجته السابقة الممثلة أمبر هيرد، وذكرت قناة العربية أن طبيب الممثل الأميركي ذكر في إفادة مسجلة بالفيديو عرضت في قاعة محكمة في فرجينيا، أن طاهي الزوجين عثر على قطعة من إصبع جوني في المطبخ بعد شجار شرس مع زوجته السابقة.

وكانت المشاجرة وقعت عام 2015 في أستراليا، وقال جوني ديب إن طليقته ألقت زجاجة عليه، ما أدى إلى قطع إصبعه، فيما قال طبيبه المعالج الذي وصل بعد المشاجرة، إن الممثلة المعروفة لم تظهر عليها أي إصابات واضحة.

أما الحارس الشخصي للنجم جوني ديب فقد كشف أنه وثق بعض إصابات نجم هوليوود بما في ذلك تورم في عظم الوجنة في إحدى المرات، وخدش في الأنف والجبهة والخد في مرة أخرى، لافتاً إلى أن هيرد اعترفت له بأنها "ألقت بزجاجة مكسورة على ديب وقطعت إصبعه"، لكن الممثلة نفت تلك الادعاءات.

وتبادل الثنائي الاتهامات في قضايا شملت التشهير والتعدي، واستطاع جوني ديب أن يكسب تعاطفا كبيراً بعد تسجيل مسرب نشرته صحيفة "ديلي ميل"، تعترف فيه هيرد بأنها من قامت بضرب زوجها السابق، وقامت بقذفه بالأواني والمزهريات في المنزل، بحسب "العربية".

طباعة