انقاذ طفلة أردنية من الموت بسبب "حبة بزر"

أنقذ طبيب أطفال في الأردن طفلة كادت تفقد حياتها بسبب "حبة بزر".

وقال أخصائي الجراحة الدكتور علي الشوبكي أن الطفلة مريم ذات الخمس سنوات وصلت لمستشفى البشير (شرق العاصمة عمان) يوم أمس وهي تعاني من استنشاق جسم غريب في القصبات الهوائية.

وتبين لاحقا أن الجسم الغريب (حبة بزر) كانت قد استنشقتها منذ 8 شهور ومنذ ذلك الوقت ظلت تعاني من التهابات متكررة في الصدر وضيق في التنفس وراجعت عدة مراكز طبية وأطباء وطوارئ لأخذ علاجات طبية فقط ولم يتم تشخيصها بالشكل الصحيح.

وأضاف الشوبكي أن المريضة أُدخلت يوم أمس إلى قسم جراحة الاطفال وتم تشخيصها بإجراء تنظير وإخراج الجسم الغريب من القصبات الهوائية وهي الآن بحالة صحية جيدة، حسب موقع "سرايا" الإخباري.

وذكر الشوبكي أن هذه الحالات تتكرر يوميا ويتم إدخالها في مستشفى البشير وإجراء عمليات تنظير بشكل يومي وقال أن هناك حالات تسببت في موت أطفال لم يتمكنوا من الوصول لغرفة العمليات لإجراء التنظير القصبي.

ونوّه الشوبكي إلى أن الإهمال وعدم الحرص في البيت أولاً وعدم مراجعة الطبيب المختص ثانيا ، وأيضاً غياب التشخيص الصحيح أحيانا عند بعض الأطباء قد يتسبب في ازدياد المضاعفات لهذه الحالات وعدم إجراء تشخيص وإجراء طبي ناجح.

مضيفا أن الجسم الغريب دائماً يحتاج إلى إجراء عملية تنظير قصبي في المستشفى بواسطة إختصاصي جراحة أطفال.

طباعة