"أخصائية أمراض الحساسية : "مواجهة الموسم الدافئ من الحساسية يبدأ بتناول الأدوية مسبقا

أشارت أخصائية أمراض الحساسية الطبيبة الروسية يوليا أندريانوفا، إلى أن حبوب اللقاح التي تطير من النباتات المزهرة، غالبًا ما تكون سبب رد الفعل التحسسي في الموسم الدافئ. مشيرة إلى أن الأشجار والأعشاب تبدأ في التفتح في

أوقات معينة، وتكون هذه بداية لموسم الحساسية.

وتضيف في حديثها لراديو "سبوتنيك" أن للحساسية ثلاثة مواسم. يبدأ أولها مع تفتح الأشجار، والثاني عند نمو الأعشاب والثالث مع ظهور الأعشاب الضارة الذي يعني أن موسم الحساسية يبدأ مع الربيع وينتهي مطلع الخريف.

وتشير الأخصائية وفق ما نشرته "نوفوستي" إلى أنه يمكن تجنب التأثير السلبي الحاد للحساسية في الجسم، من خلال تناول مضادات الهستامين في الوقت المناسب.

وتقول "يجب حل مشكلة الحساسية الموسمية على الأقل قبل أسبوعين من بدايتها. أي يجب الاستعداد جيدا لتفتح الأزهار ومن أجل ذلك يجب تناول أدوية مضادة للهستامين ذات التأثير التراكمي لأن هناك أدوية تأثيرها فوري، وهناك أدوية يجب تناولها قبل بدء

موسم الحساسية. وهذه يجب على كل من يعاني من الحساسية الموسمية تناولها مسبقا".

وتضيف أنه يمكن للطبيب الأخصائي فقط تحديد الدواء المضاد للحساسية الملائم لكل مريض مشددة بعدم ممارسة العلاج ذاتيا لأن هذا يشكل خطورة على الحياة.

 

طباعة