خرجت الأم من البيت لساعات.. وعادت لتجد أولادها الستة متفحمين !

قُتل حرقاً ستة أطفال من عائلة واحدة، تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و11 عاماً، بعدما أتى حريق الاثنين على منزلهم الواقع في ولاية واهاكا جنوب المكسيك، على ما أفاد مكتب المدعي العام الإقليمي.

وأوضح المكتب أنّ “والدة الأطفال أشعلت موقدة تعمل بالغاز صباحاً ثم ذهبت إلى المطحنة، وعندما عادت كانت النيران قد اندلعت في المنزل” حيث كان الأطفال موجودين.

ويقع المنزل الذي عُثر فيه على جثث الأطفال في كويكويان دي لاس فيورس في منطقة من واهاكا التي تعيش فيها شعوب المكستك والتي تعتبرها الحكومة الاتحادية إحدى المناطق الثلاث الأكثر تهميشاً وفقراً في المكسيك.

طباعة