حسابك على "فيسبوك" في خطر..إذا تجاهلت بريدا إلكترونياً واحداً سيتم حظرك

إذا تلقيت بريدا إلكترونيا غامضا من "فيسبوك" مع سطر موضوع يقول "يتطلب حسابك أمانا متقدما من Facebook Protect" قبل بضعة أسابيع وتجاهلته، فإن المنصة تستعد لحجبك من حسابك الخاص.

وكان البريد الإلكتروني، رسالة حقيقية من "فيسبوك" مصممة لتعزيز الأمان لحسابات محددة.

ووفقا لـ "فيسبوك"، صمم مخطط الحماية لتعزيز الحماية للحسابات التي يُرجح استهدافها من قبل المتسللين الخبيثين، مثل المدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين والمسؤولين الحكوميين. وصمم Facebook Protect لمراقبة هذه الحسابات لاكتشاف تهديدات القرصنة وتمكين المصادقة الثنائية افتراضيا.

وفي البريد الإلكتروني الأصلي، حدد "فيسبوك" موعدا نهائيا للمستخدمين لتمكين Facebook Protect. ويتم إخبار أولئك الذين يحاولون تسجيل الدخول إلى حساباتهم على "فيسبوك"، "اتخذنا هذا الاحتياط للحفاظ على أمان حسابك أثناء قيامك بتمكين ميزات أمان إضافية".

وسارع عدد من مستخدمي "فيسبوك" الذين فاتهم الموعد النهائي الأصلي إلى "تويتر" للشكوى من الحظر. ومن المؤكد أن حظر دخولك إلى حسابك أمر محبط، ولكن الأسوأ من ذلك، يبدو أن طرق تمكين Facebook Protect لا تعمل مع بعض المستخدمين.

وغرد أحد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي البارزين بالقول: "إن حماية "فيسبوك" الجديدة الخاصة بي، والتي لم أطلبها، تستمر في إرسال رسالة نصية لي برمز تحقق ثنائي متطابق، والذي يستمر في عدم العمل. أنا الآن محظور فعليا من الدخول إلى حسابي".

ويبدو أن "فيسبوك" على دراية بالمشاكل المتعلقة بنظام الحماية الجديد الخاص به ويبحث في حل. وأكد رئيس سياسة الأمان في  Meta، في تغريدة: "نحن نبحث في أمثلة معزولة حيث قد يحتاج الأشخاص إلى المساعدة للتسجيل في البرنامج".

وفي غضون ذلك، إذا كان لديك بريد إلكتروني في صندوق الوارد الخاص بك من security@facebookmail.com  حول  Facebook Protect، فأنت بحاجة إلى اتخاذ إجراء الآن، أو المخاطرة بإغلاق حسابك. وهناك فرصة لعدم فوات الموعد النهائي المحدد لحسابك، لذلك ربما لا يزال هناك وقت لتحريك الحظر.

وإذا تم حظر دخولك، لسوء الحظ، فلا يوجد ما يمكنك فعله سوى الانتظار حتى يقوم فريق "فيسبوك" بحل المشكلات المستمرة مع نظام الحماية الجديد الخاص به.

طباعة