فنان سوري يحقق لشكران مرتجى حلمها القديم بـ"الزواج منه" !

يعود الفنان السوري أيمن زيدان للكوميديا من جديد بعمل تلفزيوني يعرض في شهر رمضان المقبل، وتشاركه فيه البطولة الفنانة شكران مرتجى.

وكشف زيدان، في لقاء مع برنامج ET بالعربي، أن المسلسل يحمل اسم ”الفرسان الثلاثة“ ويقدم تجربة كوميدية خاصة ولطيفة. وأضاف زيدان أن قصة المسلسل الرمضاني الجديد تدور حول ”مسألة طريفة عن ثلاثة فرسان وصلوا لسن التقاعد، وأرادوا بشكل أو بآخر رد اعتبارهم لأنفسهم“.

وأكد الفنان السوري أن هذا النوع من المسلسلات تشعر وكأن وجوده أصبح ضرورة، واصفاً مسلسله الجديد بأنه ”يقترب من جرح الناس البسطاء“، على حد تعبيره.

وتقدم شكران مرتجى شخصية زوجة أيمن زيدان ”أم عماد“ و ”أبو عماد“، اللذين تحكمهما علاقة من ”النكد والخلافات الدائمة“، بحسب ما أفاد به أيمن زيدان.

وألمح زيدان إلى حالة المناكفة التي ستكون محور المسلسل مع شكران مرتجى، وقال مستدركاً: ”أنا أفرح بوجودها لأني أشعر بأنها من الطاقات الكوميدية التي يجب ألا تغيب ويجب أن تحضر دائماً، وأتمنى أن أصل معها إلى مكان ظريف“.

أشعر بالكثير من الحنين والآن عند تنفيذ المسلسل بعد غياب أكثر من 7 سنوات أصبح تقديم العمل الكوميدي الموجع الذي يتصدى لمشاكل أساسية ومهمة، ويكون محاولة للدفاع عن الناس البسطاء بطريقة طريفة، ونأمل أن تحقق هذه التجربة الغرض المطلوب“.

من جهتها، كشفت الفنانة شكران أن أيمن زيدان حقق لها حلمين في هذا المسلسل، الذي تعود به للكوميديا بعد سنوات من الغياب، وهو ما جلب لها سعادة بالغة.

وقالت إن حلمها الأول كان بالعودة للمشاركة في عمل كوميدي مع أيمن زيدان، إضافة إلى رغبتها في الزواج منه في العمل، وهي الأمنية التي ظلت تلاحقها منذ مسلسل ”جميل وهناء“ في تسعينيات القرن الماضي.

وقدمت شكران لمحة عن دورها في المسلسل قائلة إن زوجها تشغله عنها الحياة لتأمين متطلباتها ولقمة العيش، ولديها ولدان وبنت، والمواقف التي ستعترض حياتهما ستنعكس على حياتهما كأي أسرة تعيش في سوريا.

بدوره، قال علي المؤذن، مخرج المسلسل، إن التجربة الكوميدية أكثر صعوبة من غيرها، كاشفاً أن المسلسل يضم 28 ممثلاً محترفاً من بينهم العديد من الوجوه الشابة.

وأشار إلى أن الانسجام بين الفنان أيمن زيدان والنص قوي جداً، وبوجود ”عراب الكوميديا“ (أيمن زيدان)، فكان الوضع أكثر راحة.

 

طباعة