حسناء روسية تبكي بشدة لسبب غريب.. شاهد بالفيديو !

نشرت المدونة الروسية ليزا لوكاشيفا والتي لديها مليون متابع على أنستغرام فيديو تبكي فيه بشدة بسبب تأثر أرباحها وحياتها جراء توقف تطبيقات التواصل الاجتماعي الغربية في روسيا، وقالت: "أصدقائي الأعزاء، سيتم إغلاق أنستغرام في بلدنا في المستقبل القريب.. في الساعات القليلة المقبلة".

وبحسب "ديلي ميل" أخبرت المدونة الروسية معجبيها أنها تخشى على أرباحها وتشعر بالحزن بسبب الحظر على وسائل التواصل الاجتماعي، وانتحبت بشدة جراء حظر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وسائل التواصل الاجتماعي الغربية في بلاده.

وفتحت موسكو قضية جنائية ضد شركة "ميتا" مالكة موقع "فيس بوك"، واصفة إياه بأنه "منظمة متطرفة" عندما سمحت شركة التكنولوجيا الأميركية العملاقة بنشر منشورات مثل "الموت للغزاة الروس" على موقعها بعد أن شن الكرملين حربه على أوكرانيا.

وتقول "ميتا" إن أكثر من 80 مليون مستخدم في روسيا من المقرر الآن أن يتم عزلهم عن أنستغرام ، مما سيؤثر سلباً على مصدر دخل المؤثرين الاجتماعيين والمدونين.

وشاركت NEXTA ، وهي منصة إعلامية تتابع الأزمة الروسية الأوكرانية مقطع الفيديو الذي بكت فيه المدونة الروسية على "تيليغرام" ، والذي قالت فيه إن أنستغرام بالنسبة لها كان الروح والشيء الذي تستيقظ وتنام معه لمدة خمس سنوات متتالية.

وردًا على الفيديو، قالت NEXTA  بسخرية: "إن المدونة الروسية لا تهتم على الإطلاق بآلاف القتلى، بمن فيهم مواطنوها. من الواضح أن أكبر مخاوفها الآن هو أنها لن تكون قادرة على نشر صور الطعام من المطاعم".

 

طباعة