صاحب واقعة "عروس الإسماعيلية": اعتذر لزوجتي ولستات مصر كلها (فيديو)

ظهر صاحب واقعة #عروس_الإسماعيلية" في مقابلة مع وسائل إعلامية، اعتذر خلالها لزوجته، مؤكداً أن حديثه عن ضرب المرأة في الصعيد تم تفسيره بشكل خاطئ من قبل بعض القنوات التلفزيونية.

وقال صاحب الواقعة: "أعتذر لستات مصر كلهم وهم فوق دماغي، ولزوجتي ابنة عمي، ولشعب الإسماعيلية العظيم الذي أنتمي إليه."

وأضاف: "بالنسبة لموضوع الأستاذ الصحفي - بدون ذكر أسماء - لم يحدث أنني تكلمت معه في مبلغ 100 ألف جنيه للظهور في الإعلام، والحمد لله نحن لا نحتاج أي شيء من أي شخص، وأنا ليس لي حسابات على موقع فيس بوك باسمي أو اسم إخوتي."

وواصل صاحب الواقعة المثيرة للجدل: "أكرر اعتذاري لستات مصر كلهم ولزوجتي، وأنا تكلمت بالفطرة وبعض القنوات فهمت كلامي بطريقة خاطئة وأدخلته في موضوع خارج ما حدث."، متابعاً: "الصعايدة رجالة ونحترم إخواتنا ونقدر بناتنا ونشيلهم فوق دماغنا."

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مقطع فيديو للواقعة أثار موجة من الاستياء، ، حيث أقدم شاب يوم زفافه على ضرب عروسه أمام المارة في إحدى شوارع محافظة الإسماعيلية، وأخذ يوجه لها اللكمات والصفعات دون النظر إلى أي اعتبارات أخلاقية أو عائلية.

طباعة