النائب العام المصري يأمر بالتحقيق في بلاغات ضد إبراهيم عيسى

الإعلامي المصري إبراهيم عيسى.

أمر النائب العام المصري المستشار حماده الصاوي، باتخاذ إجراءات التحقيق في البلاغات التي قدمت إلى النيابة العامة ضد الإعلامي إبراهيم عيسى.

وقالت النيابة المصرية في بيان لها إنها ستعلن لاحقاً عما ستسفر عنه التحقيقات.

وفي وقت سابق، قالت صحيفة "الأهرام" الحكومية المصرية إن المحامي فهمى بهجت، تقدم بأول بلاغ للنائب العام المصري المستشار حماده الصاوي، يطالب فيه بفتح تحقيق مع الإعلامى إبراهيم عيسى في اتهامات بـ"ازدراء الدين الإسلامي وإنكار ثوابته ونشر أخبار كاذبة".

وورد في البلاغ أن "إبراهيم عيسى اعتاد الهجوم والإساءة إلى أئمة المسلمين والصحابة وعلى رأسهم الأمام أبوبكر الصديق وعمر بن الخطاب وعبدالله بن عباس والبخاري والشعراوي وغيرهم، وأساء أيضا إلى سيدات الصعيد ونشر وبث أخبارا كاذبة تتنافى مع عاداتهم وتقاليدهم وأعرافهم وتسئ إلى صورتهم بالمجتمع".

وتابع البلاغ أن "إبراهيم عيسى ادعى أن صيام رمضان ليس منه فائدة سوى أنه قرار سيادي من الله في إساءة بالغة للذات الإلهية، واعتاد عيسى الإساءة المتكررة والطعن في ثوابت الدين الإسلامي دون أية مساءلة أو محاسبة قانونية".

وأكد البلاغ أن "آخر هذه الإساءات إنكار رحلة الإسراء والمعراج والتي ذكرها القرآن الكريم، بهدف التشكيك فيها وفي أقوال الرسول صلى الله عليه وسلم".

وحمل البلاغ رقم 8159 عرائض النائب العام وطالب بفتح التحقيق في البلاغ وإصدار أمر بضبط وإحضار إبراهيم عيسى.

طباعة