بالسحر والشعوذة سوري يوهم ضحاياه بـ "تسفيرهم إلى خارج البلاد"

أعلنت الداخلية السورية القبض على مشعوذ كان يحتال على المواطنين ويوهمهم بقدرته على تأمين سفرهم إلى خارج البلاد، مقابل مبالغ مالية كبيرة.

وقالت الوزارة إن قسم شرطة دمر قبض على المشعوذ الذي "امتهن أساليب السحر والشعوذة بمساعدة مشعوذة من خارج البلاد، واحتال على المواطنين بمبالغ مالية كبيرة بالاشتراك مع زوجته".

وأوضحت الوزارة أن الشرطة تلقت بلاغا من أحد الأشخاص بإقدام (أبو عدي) على استجرار مبالغ مالية منه، بلغت قيمتها 50 مليون ليرة سورية، باستخدام السحر والشعوذة بعد إيهامه بأنه قادر على تسفيره إلى خارج البلاد، وتأمين عمل يدر عليه أموالا طائلة.

وأضافت الوزارة أن الشرطة قبضت في كمين محكم على المشعوذ (محمد. ح)، وزوجته (غ) التي اعترفت بالاشتراك معه بأعمال السحر والشعوذة.

وحسب "روسيا اليوم" عثرت الشرطة في منزل المتهم على أدوات السحر والشعوذة وطلاسم تمت مصادرتها.

وأشارت الوزارة إلى أنه "اعترف بإقدامه على النصب والاحتيال على عدد من المواطنين باستخدام أساليب السحر والشعوذة بعد إيهامهم بأنه قادر على تسفيرهم وقادر على جمع الحبيبين وجلب الحظ، كما اعترف بتواصله مع مشعوذة في دولة مجاورة عبر برنامج "واتس أب" لكي يتعلم منها بعض أساليب السحر والشعوذة.

طباعة