بعد عبد الحليم حافظ

جثمان فنان مصري مشهور لم يتحلل رغم مرور 18 عاماً على دفنه

صورة

أثار عدم تحلل جثث الفنانين في مصر التساؤلات والتعجب، حيث كشف في البداية أحد أفراد أسرة عبد الحليم حافظ عن عدم تحلل جثته، وبعدها كشفت عائلة الفنان علاء ولي الدين عن ظاهرة مشابهة.

لم تكن قصة جثمان الفنان الراحل عبد الحليم حافظ هي الوحيدة، حيث فوجئ شقيق الفنان الكوميدي الراحل علاء ولي الدين، أيضا بعدم تحلل جثمانه على الرغم من مرور 18 سنة على وفاته.

وتناول الإعلام المصري هذه المعلومات في الذكرى 19 لرحيل الفنان ولي الدين.

ووفقا لوسائل الإعلام المصرية فقد كان هناك بعض المشاكل المتصلة بالمقبرة حيث جثمان الفنان الراحل علاء ولي الدين، ما أضطر الأسرة لنقل الجثمان إلى مكان آخر، بعد اتخاذ قرار نقلها، بعد أن سمحت مشيخة الأزهر الشريف بذلك، وحينما فوجئوا بأن الجثة لم تتحلل.

قبل رحيل الفنان الكوميدي الراحل علاء ولي الدين رأي رؤية، تفسيرها كان أن رحيله قد بات قريبا، وعندما علم بذلك أرسل على الفور أموالا لأحد أصدقائه المقيمين في المملكة العربية السعودية، كان يريد منه أن يرسل له زجاجات مسك أحمر لكي يتم تغسيله بها، وبالفعل تم تنفيذ وصيته.

وتحمل الفنان الراحل علاء ولي الدين مسئولية أسرته، وأشقائه الصغار منذ أن كان شابا مراهقا واهتم بتعليمهم، وعاش حياته القصيرة وهو يهتم بعائلته ويرعاهم، وما ان شعر باقتراب أجله، اشترى الكفن، واستعد ووضع زجاجات المسك داخله ووضعهم في الدولاب، لحين استخدامهم بعد وفاته.

وولد علاء ولي الدين في محافظة المنيا مركز بني مزار، وكان جده الشيخ سيد ولي الدين، مؤسس مدرسة في القرية، وظلت تابعه له لأعوام عديدة، إلى ان تم نقلها إلى الجهات الحكومية، وكان والد علاء، هو سمير ولي الدين الذي كان يعمل ممثلاً وكان مدير لملاهي القاهرة.

وتخرج من مدرسة مصر الجديدة الثانوية العسكرية وبرز من خلال أدوار ثانوية في أفلام عادل إمام ثم انطلق بعد ذلك وقام ببطولة عدة أفلام، وساهم علاء ولي الدين في ظهور عدد من نجوم الساحة الفنية الحاليين أمثال أحمد حلمي وكريم عبد العزيز ومحمد سعد، فشخصية "اللمبي" كان أول ظهور لها في فيلم الناظر وبعدها انطلق محمد سعد وأصبح نجم شباك .

طباعة