أميركا..تنفيذ أول عقوبة إعدام في 2022

تلقى رجل أميركي من أصول إفريقية محكوم عليه بالإعدام لارتكابه جريمة قتل مزدوجة، حقنة قاتلة الخميس في ولاية أوكلاهوما، ليصبح بذلك أول سجين تُنفّذ فيه عقوبة الإعدام في العام 2022 في الولايات المتحدة.
وكتب المدعي العام جون أوكونور في بيان على فيسبوك أن الولاية الجنوبية "نفّذت إعدام دونالد غرانت دون أيّ تعقيدات. وتوفي الرجل الأربعيني بعد حقنه بثلاث مواد بسجن ماك أليستر.

وقيل مرات عدّة إن هذه المواد تسبّب مجتمعة معاناة كبيرة للمحكوم عليهم بالإعدام، الأمر الذي يمنعه الدستور الأميركي. وفي نهاية أكتوبر، عانى محكوم عليه بالإعدام من تشنّجات متكررة بعد تلقيه الحقنة الأولى.

ولكن لم يعانِ دونالد غرانت من ذلك الخميس، بحسب ما أفاد شهود على عملية الإعدام خلال مؤتمر صحافي قصير.

وفي العام 2001، سرق دونالد غرانت، الذي كان يبلغ من العمر 25 عامًا حينها، فندقًا من أجل تأمين مبلغ الكفالة اللازم لإخراج صديقته من السجن. وخلال العملية، أطلق النار على موظّفتين في الفندق، فقُتلت الأولى على الفور وتابع بطعن الثانية حتى الموت، بحسب وثائق قضائية.

وفي العام 2005، حكمت عليه هيئة محلفين بالإعدام لارتكابه جريمة القتل المزدوجة.

ومذّاك الوقت، تقدّم بعدّة طلبات استئناف لإلغاء عقوبته بدعوى معاناته من اضطرابات عقلية.

وفي عريضة نُشرت على الإنترنت، أكّد المدافعون عنه أنه يعاني من متلازمة الكحول الجنينية ومن صدمة دماغية ناجمة عن العنف الذي تعرّض له في طفولته على يد أب مدمن على الكحول.

ورفضت المحكمة العليا في الولايات المتحدة الأربعاء استئنافه الأخير الذي ارتكز على طريقة تنفيذ عقوبة الإعدام التي اختارتها ولاية أوكلاهوما.

طباعة