توقف تصوير فيلم في أستراليا بسبب «كورونا»

ذكرت تقارير أمس أن الممثلين جورج كلوني وجوليا روبرتس عادا إلى أميركا عقب توقف تصوير فيلمهما «تيكت تو براديس» في أستراليا بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا. ونقلت صحيفة «ديلي ميل» عن مصدر في موقع التصوير القول إن العاملين «يتساقطون مثل الذباب» بسبب تفشي متحور أوميكرون في ولاية كوينزلاند خلال الأسابيع الماضية.

ويتردد أن التصوير كان أمامه أسبوعان فقط للانتهاء، قبل أن يعلن المخرج والكاتب أول باركر وقف التصوير ثلاثة أشهر على الأقل.

وقالت مصادر إن بعض الذين أصيبوا بالفيروس كانوا مخالطين بصورة مقربة من كلوني وروبرتس.

طباعة