زوجة في دعوى خلع: أشعر بالقرف معه ومبيستحماش غير كل شهر ومبيغسلش سنانه

أرشيفية

وقفت سيدة أمام قاضي محكمة الأسرة في مصر، مطالبة الخلع من زوجها، وادعت استحالة العشرة بينهما وبين زوجها وقالت : "مبيغسلش سنانه ومبيهتمش بنظافته الشخصية، ومبيستحماش غير كل شهر، وهو ما يشعرني بالقرف".

وقالت شرين.غ أمام قاضي محكمة الأسرة، إنها تزوجت منذ 3 سنوات من زوجها أحمد.ى  زواجًا تقليديًا، وإنها طوال فترة الخطوبة لم تلاحظ أي شيئ على خطيبها من حيث اهتمامه بنظافته الشخصية، وعندما كان يأتي لزيارتها يكون في كامل أناقته، مما زادها إعجابها به.

وأضافت الزوجة، أنها عقب إتمام الزواج، وجدت زوجها متكاسلًا في الاهتمام بنظافته الشخصية، وذلك ما أدى إلى صدور روائح كريهة تنفر منه، وشعرت بالاستياء عند الاقتراب منها.

وتابعت الزوجة أنها في بداية الأمر كانت تشعر بالحرج من أن تحثه على الاهتمام بنظافته الشخصية، لكن الأمر زاد عن حده، حتى أصبح لا يقوم بالاستحمام إلا كل شهر، فلم تجد الزوجة مفرًا من أن تحثه على الاهتمام بنظافته الشخصية، ولكن دون جدوى، فكانت تتشاجر معه دائمًا لنفس السبب، إلا أن كل محاولتها باءت بالفشل، هذا بالإضافة إلى أنه لا يرغب في العمل ويعتمد بشكل أساسي على راتبها الخاص، فلم تتحمل الزوجة العيش معه بهذا الوضع فتوجهت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع ضده.

من ناحية أخرى أقامت هدي.س دعوى خلع  ضد زوجها خالد.ن أمام محكمة الأسرة، مطالبة التفريق بينها وبين زوجها بسبب تكاسله عن العمل، وأنه غير طموح، بالإضافة إلى تواكله على الآخرين، وذلك بجانب خيانته لها، وعلاقته المشبوهة بسيدات سيئة السمعة.

طباعة