المغرب.. السجن عامين لأستاذ جامعي في قضية "الجنس مقابل النقط"

أدانت محكمة مغربية، أستاذ جامعي بالسجن مدة عامين في قضية ابتزاز طالبات جنسيا مقابل إعطائهن درجات جيدة، في واحدة من قضايا "الجنس مقابل النقط" التي هزت مؤخرا الرأي العام في المملكة.

وأفادت مواقع إخبارية مغربية أن محكمة الاستئناف بسطات أدانت، أمس الأربعاء، الأستاذ الموقوف منذ سبتمبر، بـ"هتك العرض بالعنف" و"التحرش الجنسي"، بينما تنازلت الضحية عن مطالبها بالتعويض.

وتتواصل الخميس محاكمة أربعة أساتذة آخرين، بينهم واحد موقوف احتياطياً، في نفس القضية التي أطلقت عليها تسمية "الجنس مقابل النقط".

وخرجت هذه الفضيحة إلى العلن بعدما نشرت في وسائل إعلام رسائل ذات طابع جنسي تبادلها أحد الأساتذة الجامعيين الملاحقين مع عدد من طالباته.

 

إقرأ أيضاً:

"الجنس مقابل النجاح".. اجتماع مغلق للبرلمان المغربي ووزير التعليم العالي يعلق (فيديو)

طباعة