بوتسوانا تبيع تصاريح للهواة لقتل 300 فيل

تعتزم بوتسوانا إصدار تصاريح لقنص 294 فيلا خلال افتتاح موسم القنص للعام الجاري في أبريل.

وأفاد كابيلو سينياتسو، مدير المتنزه الوطني المسؤول عن إصدار التصاريح، بأن التصاريح سيتم بيعها لشركات رحلات السفاري العاملة في البلاد، التي تتيحها بدورها لهواة القنص الرياضي الدوليين.

ويمتد موسم القنص المقبل في بوتسوانا من الثالث من أبريل إلى 13 سبتمبر.

وأصدرت بوتسوانا في ديسمبر الماضي تصاريح لقنص 83 فيلا. ويتم تخصيص عائدات بيع التصاريح لرعاية الحيوانات.

وجمهورية بوتسوانا التي تقع جنوب الصحراء الكبرى في إفريقيا الجنوبية، تضم بوتسوانا إحدى أكبر مجموعات الفيلة في العالم. وأثار قرارها برفع الحظر عن قنص الفيلة في 2019 غضبا عالميا بين نشطاء حقوق الحيوان.

وبينما يتساءل النشطاء عن فوائد قتل الأفيال، يدافع الصيادون عنها مشيرين إلى الفوائد التي يجنيها السكان المحليون.

ووفقا لرابطة القنص الألمانية، تبلغ إحصاءات كثافة الفيلة لكل كيلومتر مربع في بوتسوانا 1.2 فيلا، وتشارك الفيلة الماء والأرض مع السكان الذين يعتمدون على الزراعة.

طباعة