مستشفى د. سليمان الحبيب يفتتح مشروع التوسعة بمدينة دبي الطبية

أعلنت مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية عن افتتاح مشروع التوسعة الجديد بمستشفى د. سليمان الحبيب بدبي ، والمجهز لتقديم خدمات رعاية صحية شاملة، في تخصصات أمراض النساء والتوليد، وطب الأطفال، والأمراض الجلدية والتجميل بالإضافة إلى أن المشروع يضم كذلك غرفاً للعمليات، ووحدات تشخيصية متقدمة من أشعة وتصوير ومختبرات طبية.

وأعلنت المجموعة في بيان أصدرته أن المساحة الكلية لمشروع التوسعة  الذي تم افتتاحه ، يصل إلى "70" ألف قدم مربع، بالمبنى رقم "51" ويطلق عليه أيضاً "مبنى الأم والطفل"، ويضم "4" طوابق، وبه "49" عيادة.

وأوضحت المجموعة في بيانها أن هذا المشروع سيشكّل نقلة نوعية في الرعاية الصحية في تخصصات، النساء والولادة والأطفال والجلدية والتجميل، بما تتوافر فيه  من إمكانات متقدمة وكبيرة، تمكّنه من تقديم رعاية متطوّرة ومتكاملة، إذ تمّ في هذا السياق استقطاب عدداً من الكفاءات الطبية المتميزة للعمل بالمستشفى، علاوة على تجهيزه بأحدث وأفضل الأجهزة الطبية التشخيصية والعلاجية، وذلك من أجل تقديم رعاية صحية وفق أعلى المعايير العالمية للمرضى والمراجعين، مشيراً في هذا الصدد إلى أن المستشفى اتخذ خطوة التوسع بعد الإقبال الكبير على مختلف أقسامه بشكل عام، وأقسام النساء والولادة والأطفال والأمراض الجلدية والتجميل على وجه الخصوص، في تأكيد على أن مستشفى د. سليمان الحبيب بدبي نجح في الاستحواذ على ثقة أعداد كبيرة من المرضى والمراجعين، بفضل التطوير المستمر في الأداء على المستوى الطبي و الفني والإداري، وذلك من أجل تحسين تجربة المرضى وتقديم خدمات صحية مبتكرة، تتوافق مع تطلعات المراجعين ومتطلبات الرعاية الصحية المعتمدة عالمياً.

طباعة