الفتيات ضحايا رجل الأعمال محمد الأمين يكشفن أفعالا صادمة

استمعت النيابة العامة المصرية لأقول 9 فتيات من ضحايا رجل الأعمال محمد الأمين، في اتهامه بالتعدي عليهن وهتك عرضهم والاتجار بالبشر.

وأكدت الفتيات أن المتهم مارس معهن الجنس بالقوة وقام بتهديدهن في حالة التحدث لأحد، وقيامه باصطحابهن لفيلته بالساحل الشمالى والمكوث هناك أسبوعا، قام خلاله بالتعدى عليهن جنسيا.

وقالت إحدى فتيات الدار الذي يملكها رجل الأعمال محمد الأمين طبقا لما ورد في تقرير عن الدار رفع لوزارة التضامن المصرية: "كان كل ما يحط إيده على جسمي أعيط، لما لقاني بعيط كثير جابلي ورقة وقالي تعالي امضي على الورقة دي وتبقي مراتي، ولما سألته إيه الورقة دي قالي ورقة جواز".

وكشفت الفتيات أنه "ذهب بهن للساحل الشمالي واشتري لكل واحده فيهن ملابس ومايوهات بيكيني، وأن من تعترض على تصرفاته المشينة التي تحمل كثير من التحرش بأجسادهن يقوم بحبسها في غرفتها، فضلا عن تهديدهن بإعادتهن لدور الأحداث".

وقالت إحدى الفتيات القاصرات (14 سنة): "المتهم حاول التقرب مني أكثر من مرة وعندما رفضت طلباته جاب ورقة وقالي امضي على الورقة خلاص هتبقي مراتي".

وباشرت النيابة العامة التحقيقات في اتهام رجل الأعمال محمد الأمين، بالاتجار في البشر واستغلاله ضعف فتيات "نزيلات" دار أيتام مملوكة له في محافظة بني سويف بقصد التعدي عليهن جنسيا، بالإضافة الي اصطحابهن إلى فيلته في الساحل الشمالي لهتك أعراضهن.

ومحمد الامين هو من رجال الأعمال المصريين المشهورين، وقد لمع اسمه بشكلٍ لافتٍ بعد ثورة يناير عام 2011م، فهو أحد مالكي قنوات "سي بي سي"، بالإضافة إلى امتلاكه لثلاث صحفٍ في مصر، والعديد من القنوات الفضائية والشركات الإعلامية، كما أنه عضو في مجلس إدارة "مجموعة عامر القابضة" التي تعمل في مجال الاستثمارات العقارية، وهو حاصل على درجة البكالوريوس في علوم الهندسة من جامعة الإسكندرية في مصر، ويذكر أن محمد الأمين كان قد بدأ أعماله في دولة الكويت من خلال امتلاكه لشركة مقاولات، قبل عودته إلى مصر ومباشرة نشاطه الاستثماري فيها.

طباعة