أول دولة تستقبل العام الجديد .. وجزيرة مرجانية آخر من تودع 2021

استقبلت نيوزيلندا العام الجديد 2022، بإطلاق الألعاب النارية، وهى أول دولة من دول العالم  تستقبل العام الجديد، حيث تختلف بداية الاحتفال من دولة لأخرى حسب موقع كل دولة وفقا لخطوط الطول والعرض وخط غرينتش.

وقالت صحيفة ديلي ميل البريطانية إن نيوزيلندا بدأت الاحتفالات باعتبارها أول دولة في العالم دخلت العام الجديد، مشيرة إلى أنها أقامت عرضا ضوئيا في مدينة أوكلاند.

وخففت أوكلاند، أكبر مدن البلاد، بعض القيود هذا الأسبوع، لإتاحة الفرصة للسكان بالاستمتاع ببعض الغناء والرقص.

وستكون أستراليا ثاني دولة تحتفل بالعام الجديد، متبوعة باليابان وكوريا الجنوبية وكوريا الشمالية.

في المقابل، ستكون جزيرة بيكر، وهي جزيرة مرجانية جنوب هاواي، آخر المناطق في العالم، التي ستودع عام 2021.

ومع حلول العام الجديد، فإن معظم دول العالم إما على وشك أو في منتصف موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا، وذلك وسط انتشار متحور "أوميكرون".

وقد تم إلغاء الاحتفالات في إيطاليا وباريس وميدان ترافالغار بلندن. أما في الهند فقد تم فرض قيود في جميع أنحاء البلاد، كما تم فرض قيود صارمة للسيطرة على انتشار الفيروس
 

طباعة