"الهاتف المطلوب مغلق".. رسالة تقود الشرطة لكشف غموض مقتل تاجر

صورة للقاتل.

دفع الطمع "مقاول" مصري، لاستدراج تاجر خردة بقصة وهمية، وغافله وإنهال عليه بالضرب بآلة حادة، حتى سقط قتيلاً، واستولى على أمواله ومتعلقاته وفر هاربًا، وتمكنت الأجهزة الأمنية، من كشف تفاصيل الواقعة وضبط المتهم، وبالعرض على مديرية أمن القليوبية، أمرت باتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

وبدأت القضية بتلقي قسم شرطة أول شبرا الخيمة، بمديرية أمن القليوبية، بلاغًا من إحدى السيدات، بغياب والدها (تاجر خردة)، مقيم بدائرة القسم، عقب خروجه وبحوزته مبلغ مالي لمقابلة أحد الأشخاص "لا تعلم بياناته"، بوساطة من أحد جيرانهم "مقاول له معلومات جنائية، مقيم بدائرة القسم"، لشراء كمية من الخردة بمحافظة المنوفية، وعدم عودته وتبين أن هاتفه مُغلق بصفة مستمرة.

وكشفت تحريات فريق البحث في قطاع الأمن العام، بمشاركة إدارة البحث الجنائي، بمديرية أمن القليوبية، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة المقاول المشار إليه. 

وعقب تقنين الإجراءات، تم ضبطه، وبمواجهته اعترف بقتل المجني عليه بقصد السرقة، عن طريق إيهامه للمجني عليه بتعرفه على أحد الأشخاص "تاجر خردة"، وأن الأخير لديه كمية من الخردة يقوم بعرضها للبيع وأمده برقم "هاتف آخر للمتهم"، وتجاوب مع المجني عليه على أنه التاجر الوهمي، واتفقا على معاينة البضاعة بإحدى المناطق بدائرة مركز شرطة السادات بالمنوفية.

وعقب ذلك قام المتهم بالتعدي عليه بآلة حادة مسببًا وفاته، واستولى على المبلغ المالي الذي كان بحوزته، وألقى جثته بإحدى المناطق بدائرة المركز، تم العثور على جثة المجني عليه، كما أرشد عن جزء من متحصلات الواقعة، وأقر بإنفاقه باقي المبلغ على متطلباته الشخصية.

 

طباعة