شبيه رشدي أباظة يأمل بتجسيد قصة حياته «صور»

صورة

أكد شبيه الفنان المصري الراحل رشدي أباظة، أنه يأمل بتجسيد قصة حياة الفنان الراحل، مشيرا إلى التشابه الكبير بينهما. وقال: «الفرق بيننا هو الاسم والعرق».

وأكد محمد مؤمن، شبيه رشدي أباظة، أنه كان بعيدا عن الأضواء ووسائل الإعلام على أمل أن يفاجئ الجمهور بتجسيده قصة حياة الفنان الراحل في سنة 2004، قائلا: «سمعت أن أخوه فكري أباظة، قرر هو والمخرج يوسف شرف الدين أن يعملوا قصة حياة رشدي أباظة وكانوا عاملين إعلان واتصلت على فكري وقلت له إني فيا شبه كبير منه وطلبوا يقابلوني».

وقال إن الاسم هو الاختلاف بينه وبين أباظة، لكن الوجه والطول ولون العينين كل هذه الملامح متطابقة تماما بينهما.

وأضاف لصحيفة «الوطن»: «الفرق اللي بيني وبين الفنان رشدي أباظة الاسم والعرق، هو من عيلة الأباظية اللي أصلها تركي وأنا من أصل مصري أبا عن جد».

وروى شبيه أباظة أن تطابق الملامح ونبرة الصوت وحجم الوجه وطول الجسم، تجعل من يراه يردد عبارة «يخلق من الشبه أربعين» أو «فولة واتقسمت نصين». وقال: «مفيش حد مش بيشوفني شبهه، لما بدخل أي مكان بلاقي الناس بتبص عليا ويقولوا هو رشدي أباظة رجع تاني ولا ايه».

يذكر أن الفنان فكري أباظة، كتب قصة حياة شقيقه وقرر تحويلها إلى عمل سينمائي اختير محمد مؤمن للقيام ببطولته ولم يكتمل بسبب وفاة الأول.

وعلق مؤمن قائلا: «المسلسل مكتملش بعد وفاة فكري أباظة لأنه كان هو اللي كاتب قصة حياته وتوفى قبل ما تكمل وأنا كنت هقوم بالبطولة واختفيت من وقتها على أمل تجسيد قصة حياة رشدي أباظة».

 

طباعة