دفاع كريم الهواري ينهار في المحكمة.. «حاول الاستيلاءعلى الادلة»

أمرت جهات التحقيق في مصر بنقل محامي كريم الهواري، نجل رجل الأعمال المتهم في التسبب بموت 4 شباب، إلى المستشفى بعد سقوطة في المحكمة وتعرضه للإغماء أثناء التحقيق معه، وتوجيه له تهمة انتحال صفة جهات تحقيق، للحصول على الكاميرات التي صورت الحادثة من بناية تطل على الشارع الذي وقعت فيه الحادثة الأليمة.

وأمرت جهات التحقيق بالتحفظ على المحامي بالمستشفى، لحين تماثله للشفاء واستكمال التحقيق معه، وتوجيه له تهمة انتحال صفة جهات تحقيق للاستيلاء على أدلة اتهام موكله بالتسبب في مصرع 4 أشخاص. بحسب «القاهرة 24».

وكشفت التحقيقات عن مفاجأة، بأن قام محاميا المتهم بانتحال صفة فريق من النيابة العامة وتوجها إلى المنزل الذي رصدت كاميرات المراقبة به الحادث، وطالبا مالكي المنزل بالتحفظ لديهما على التسجيلات الخاصة بالحادث، وبعدما شك مالك المنزل في أمرهما أبلغ جهات الأمن ففرا هاربين.

وجاء بأمر إحالة كريم الهوارى لمحكمة الجنايات، أن المتهم تسبب في موت 4، منهم ثلاثة أطفال، من جراء إهماله ورعونته وعدم احترازه، وعدم مراعاته للقوانين واللوائح والأنظمة بقيادته سيارة بسرعة هائلة جاوزت السرعة المقررة قانونًا تحت تأثير تعاطى المادة المخدّرة وأخرى مُسْكرة، دونَ مراعاته المسافة بينه وبين سيارة المجنى عليهم، فصدمها من الخلف مطيحًا بها، فحدثت إصابتهم التي أودت بحياتهم، فضلًا عن اتهامه بجُنحٍ أخرى.

واستدعت جهات التحقيق مالك العقار للاستماع لأقواله والتعرف على هوية منتحلي صفة فريق من النيابة العامة، وتم التوصل إلى هويتهما بأنهما من فريق الدفاع عن المتهم.
وأمرت جهات التحقيق بالتحفظ على المحامين، ومواجهتهما بالتهم المنسوبة إليهما بانتحال صفة جهات تحقيق، ولكنهما أنكرا قيامهما بانتحال الصفة، مؤكدين أنهما كانا يبحثان عن دليل لتبرئة موكلهما ولم يكن قصدهما إخفاء أي أدلة تدين المتهم.

 

طباعة