أب مكلوم يلحق بابنه الميت في جنازة واحدة.. قلبه لم يتحمل الصدمة وتوقف إلى الأبد

توفي رجل يبلغ من العمر 66 عاماً بينما كان يحمل ابنه الميت في سيارة بمدينة لوغوج غربي رومانيا، حيث كان الأب في طريقه إلى نقل جثمان ابنه إلى المنزل انتظاراً لتشييع جنازته.

وقالت مواقع رومانية إن الأب أثناء تواجده في السيارة التي تحمل جثمان ابنه الذي كان يبلغ من العمر 35 عاماً، أخبر المحيطين به بأنه يشعر بالألم في منطقة الصدر، وتوقفت السيارة وتم طلب الإسعاف.

وحينما حضر الطاقم الطبي حاول الأطباء إجراء عمليات إنعاش للأب المكلوم، ثم نقلوه إلى المستشفى لكنه توفي هناك بعد أربع ساعات.

وذكرت وسائل إعلام رومانية إن التقرير الطبي أظهر أن الأب توفي نتيجة سكتة قلبية، فيما تستعد الأسرة لتشييع جثماني الأب والابن إلى قبريهما في جنازة واحدة.

طباعة