30 وحيد قرن أبيض يستقلون طائرة واحدة

نقل ثلاثون من حيوانات وحيد القرن الأبيض الجنوبي إلى رواندا من جنوب إفريقيا على ما أعلن مسؤولون في محمية أكاغيرا الوطنية في شرق رواندا الاثنين، واصفين عملية النقل هذه بأنها "الأكبر من نوعها في التاريخ" لهذه الحيوانات المهددة بالانقراض.

واستلزم نقل هذه الحيوانات التي يصل وزن كل منها إلى طنين، يومين، وتم جزئياً بطائرة "بوينغ 747" في رحلة بلغت مسافتها 3400 كيلومتر.

وقال المدير الإداري لمنظمة "أفريكان باركس" غير الحكومية بيتر فيرنهيد في مؤتمر صحافي: "لقد تطلب هذا المشروع عناية فائقة وكثيراً من العمل لكي تصل الحيوانات الثلاثون سالمة وبصحة جيدة".

وأوضح المسؤول في المنظمة التي تتولى إدارة المحمية مع السلطات الرواندية أن الحيوانات أعطيت مهدئات بهدف "الحدّ من توترها".

وبلغت كلفت العملية نحو مليون دولار وشارك فيها 80 شخصاً، من بينهم أطباء بيطريون ومتخصصون في نقل الحيوانات البرية.

ويشكّل وحيد القرن الأبيض الجنوبي إحدى سلالتين فرعيتين من وحيد القرن الأبيض. وتعتبر هذه السلالة مهددة بالانقراض إذ يقتصر عدد أفرادها على 20 ألفاً وفقًا للصندوق العالمي للطبيعة. ويصنفها الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة نوعاً شبه مهدد، ويشكل الجزء الجنوبي من القارة الإفريقية موطناً طبيعياً لها.

وفي عامي 2017 و 2019 ، نقل 17 ثم خمسة من حيوانات وحيد القرن الأسود، وهو نوع آخر ، إلى المحمية نفسها في رواندا، وارتفع عددها حالياً إلى 26.

طباعة