مطرب لبناني: "ما يحدث في لبنان جريمة بشعة. وأفكر بالهجرة لمصر أو الإمارات"

 أعرب المطرب اللبناني، سعد رمضان، عن "رأيه الحازم" بشأن الأزمات التي يمر بها لبنان على مختلف الأصعدة، لافتا إلى إمكانية إقباله على الهجرة.

ووصف سعد رمضان، الوضع الحالي في لبنان بـ"السيء"، مؤكدا أن لبنان يعيش "أسوأ ظروفه السياسية والاقتصادية".

وتابع: "رغم تغيير الوزارات التي كان ينتظرها اللبنانيون، فإن الوضع السيء ما زال كما هو دون تغيير، فما حدث هو تغيير أسماء الوزراء فقط بأخرى جديدة، بنفس النظام".

واعتبر الفنان اللبناني أنّ ما يحدث في بلاده "جريمة بشعة"، معبرا عن "رفضه للوضع، وللحكام الذين جعلوا الشباب يتمنون الهجرة بسبب سوء نظامهم".

ولفت إلى أنه يتحدث في السياسة كـ"أي مواطن لبناني يغار على وطنه ويحبه"، وتابع: "حتى لو كلفني الأمر الكثير من الخسائر، فلا يهمني سوى التعبير عن غضبي الشديد تجاه هؤلاء الحكام".

كما نوه إلى "إمكانية" تفكيره في الهجرة من لبنان يوما ما، موضحا أن وجهته قد تكون "مصر أو الإمارات".

وحسب "سكاي نيوز عربية" عبر رمضان عن سعادته بالمشاركة للمرة الخامسة في مهرجان الموسيقى العربية بمصر، مشيرا إلى أنه "أحب مدينة الإسكندرية، التي أقيم بها المهرجان هذه المرة".

وقال: "كنت خائفا من الوقوف على مسرح الإسكندرية لأول مرة؛ إلا أن الحفل حقق نجاحا كبيرا، واستقبله الجمهور بشكل رائع".

واعتبر الفنان اللبناني أن مهرجان الموسيقى العربية بمثابة "اختبار كاختبارات الدراسة"، مؤكدا أن حلم أي فنان هو الوقوف على مسرح دار الأوبرا، والمشاركة في هذا المهرجان العريق، معتبرا أنه "محظوظ لأنه الوحيد الذي وقف على هذا المسرح من أبناء جيله".

كما لفت إلى أنه منذ أن بدأ يدرك ماهية الحياة، أدركها على صوت المطرب المصري الراحل عبد الحليم حافظ، معبرا عن "حبه الشديد لأغنياته"، قائلا إن "مدرسته في الفن هي مدرسة حليم".

وتمنى أن يحدث معه مثلما حدث مع حافظ في فيلم "معبودة الجماهير"، الذي لعب فيه دور البطولة مع الممثلة المصرية شادية، معللا ذلك بأنه "يحب صعود سلم النجاح من الصفر".

ولدى سؤاله عن أغاني المهرجانات التي لاقت نجاحا كبيرا في السنوات الأخيرة، أوضح أنه "لا يحب هذا اللون ولا يرى نفسه فيه"، إلا أنه شدد على أن هذه الأعمال "لها جمهورها"، مؤكدا ضرورة مراعاة "مستوى معين وخطوطا حمراء للكلمات المستخدمة في هذا اللون".

ولم يخف رمضان حبه للأغاني المصرية الشعبية، التي تحكي عن الحياة الواقعية للأشخاص، متمنيا أن يشارك في عمل مشترك مع الفنان الكبير أحمد عدوية.

وفيما يتعلق بخطوة التمثيل، أوضح رمضان أنه ينتظر أن يُعرض عليه "سيناريو مناسب"، لرغبته دخول هذا المجال "بعمل فني قوي".

وأعرب عن أمله في أن يكون هذا العمل "مع الفنانة التونسية درة، أو الفنانتين المصريتين ياسمين عبد العزيز ودنيا سمير غانم".

وعن آخر أعماله الغنائية، كشف رمضان أنه انتهى من تسجيل أغنية مغربية لمسلسل سيتم عرضه قريبا، بالإضافة لانتهائه من تسجيل أغنية خليجية بعنوان "مو عيبك"، فيما يستعد لإحياء حفلات رأس السنة في لبنان والسويد وهولندا.

ولدى سؤاله عن مواصفات "الزوجة المستقبلية"، تمنى أن تكون "جميلة وتتمتع بالأنوثة، وطموحة، وحالمة، ومن خارج الوسط الفني".

 

طباعة