بأوامر ملكة بريطانيا : البطاطا ممنوعة في القصر على العشاء !

على الرغم من كون الحياة في القصر الملكي البريطاني لها امتيازاتها، إلا أنها مقيدة أيضاً بقائمة طويلة من القواعد الملكية التي يجب عليها اتباعها.

ومن حظر الصور الشخصية إلى آداب وقت النوم، هناك العديد من الأوامر الغريبة التي على سكان القصر اتباعها، من أغربها أنه لا يسمح بتناول البطاطس، وفقاً للطاهي الملكي السابق دارين ماكجرادي، نقلاً عن صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية.

وعمل ماكجرادي في قصر باكنجهام كطاهٍ ملكي من عام 1982 إلى 1993، وقال لصحيفة التليجراف: "لا بطاطس أو أرز أو مكرونة على العشاء".

وفقاً للطاهي الملكي، فإن الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، ليست من محبي الكربوهيدرات، لذا فالبطاطا لا تتواجد مطلقاً على مائدة العشاء لأي من أفراد العائلة المالكة البريطانية.

وتعاني دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، زوجة الأمير ويليام، من عدم قدرتها على أكل البطاطس، فكعضو في العائلة المالكة البريطانية، يجب عليها اتباع العديد من القواعد التي قد تبدو للكثيرين غريبة.

ومع ذلك، فقد أشارت تقارير أخرى إلى أن ميدلتون من محبي المكرونة، حتى إنها صنعتها في المنزل، عند الاحتفال بعيد الميلاد الـ5 لابنتها الوسطى، الأميرة شارلوت في 2020.

كما تنص الإرشادات الملكية على أنه يجب على الأسرة الملكية تجنب تناول الأطعمة الخطرة في الأماكن العامة، مثل المحار الذي يمكن أن يسبب الإصابة بالتسمم الغذائي لأفراد العائلة المالكة، وبالتالي يتم حظر ميدلتون من تناوله.

وبالإضافة إلى قواعد العائلة المالكة البريطانية الغريبة التي تخص الطعام، لا تستطيع دوقة كامبريدج أيضاً الذهاب إلى الفراش قبل الملكة إليزابيث الثانية.

كما لا يُسمح بالتقاط صور السيلفي مع أي فرد من أفراد العائلة المالكة البريطانية في المناسبات العامة، ولذلك، يفضل أفراد العائلة المالكة دائماً التفاعل الشخصي بدلاً من جعل الناس يطالبون بالتقاط الصور معهم.

ولا يجب على دوقة كامبريدج التوقيع للجمهور، خوفاً من تزوير توقيعها، وعليها أن تقبل جميع الهدايا بلطف، ولكن ملكة بريطانيا تقرر الهدايا التي يجب الاحتفاظ بها وأين يجب وضعها.

طباعة