جوزيف اشباخر: نريد آثار أحذية أوروبية على سطح القمر !

أعرب رئيس وكالة الفضاء الأوروبية (إيسا) عن رغبته في رؤية أول رائد فضاء في القارة الأوروبية على سطح القمر، بحلول عام 2030.
وقال رئيس الوكالة، جوزيف اشباخر «الهدف هو وصول رائد فضاء إلى سطح القمر، بحلول نهاية العقد».
وأضاف أنهم سيتركون وراءهم أول آثار أقدام، من الأحذية الأوروبية على سطح القمر- والتي ستكون بالطبع، ذات أهمية رمزية.
وتابع اشباخر أنه واثق من أن الهدف ربما يتم تحقيقه وأنه يتوقع أن يصبح القمر، في المستقبل، فضاءً اقتصاديا جديدا وقارة جديدة.
لكن لا توجد خطط ملموسة، لمهمة أوروبية إلى القمر.
وقال اشباخر إنها نقطة تفاوضية مهمة، مع إدارة الطيران والفضاء الأوروبية «ناسا».
وتعتزم ناسا حاليا، إرسال رواد فضاء إلى القمر، بحلول عام 2025، للمرة الأولى، منذ حوالي 50 عاما، في مهمتها «أرتيميس».
والولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة، حتى الآن، التي ترسل رواد فضاء إلى القمر، حيث وصل 12 رائدا إلى سطح القمر، خلال مهام «أبولو» في الفترة ما بين عامي 1969 و1972.
وذكر اشباخر أن وكالة الفضاء الأوروبية مشاركة، في مهمة «ارتيميس» الحالية.
وأوضح أن شركات أخرى مشاركة، لكن من الجيد أن ترى وكالة «ناسا» تعتمد على أوروبا، كشريك موثوق به.
وتابع «وهذا بالتأكيد مسارنا المشترك إلى القمر».
 

طباعة