مهووس بالكائنات الفضائية يقطع أنفه وأذنيه وأصابعه.. هذا هو أغرب رجل في العالم

صورة

قام رجل فرنسي يدعى أنتوني لوفريدو بقطع إصبعين من أصابعه وحول يده إلى مخلب كما شق لسانه وقطع أنفه وأذنيه وغطى نفسه بالوشم والثقوب، كجزء من محاولته أن يصبح شبيهاً بالكائنات الفضائية.

ومع ذلك يقول أنتوني الذي يلقب بـ "الرجل الأكثر تعديلًا في العالم"، إنه حقق حتى الآن 34 في المائة فقط من التحول المنشود.

أنتوني، الذي يبلغ من العمر 33 عاماً، أزال أيضاً شفته العليا في وقت سابق من هذا العام، وهو مهدد دائماً بمخاطر كبيرة مثل الإصابة بالعمى أثناء الخضوع لإجراءات مثل وشم مقلة العين، كما قام بإزالة جزء من كلتا أذنيه جراحياً من أجل أن يبدو أكثر ككائن فضائي.

ووفق صحيفة "ميرور" سافر الرجل الفرنسي لمسافات طويلة لإجراء عملياته المختلفة، وتوجه إلى إسبانيا العام الماضي لاستئصال أنفه جراحياً لأن العملية غير قانونية في بلده الأصلي.

ويشارك أنتوني صور أحدث تعديلات لجسده عبر موقع "أنستغرام"، وكان آخر تلك التعديلات قيامه بزراعة "مخالب" في أصابعه.

طباعة