حريق في دمنهور يكشف عن جثتي شقيقين مقيدين بالسلاسل !

لقي شقيقان مصرعهما، متأثرين بحروق خطيرة في اندلاع حريق نشب بمنزلهما، بقرية سنهوت التابعة لمركز منيا القمح بمحافظة الشرقية في مصر.

وعثرت الشرطة على الجثتين مقيدتين بالسلاسل الحديدية، وتحفظت الشرطة على الأب للتحقيق في سبب اندلاع النيران، وتقييد ابنيه المتوفين، بعدما ترددت أنباء عن قيامه بتوثيقهما بالسلاسل بدعوى تأديبهما بسبب افتعالهما العديد من المشكلات وتعاطي المخدرات، وفقا لصحيفة الأهرام

وكان اللواء محمد والي مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا يفيد بنشوب حريق في منزل بقرية سنهوت التابعة لدائرة المركز، وعلى الفور انتقلت قوة من الحماية المدنية وتم الدفع بسيارتي إطفاء للسيطرة على النيران وإخمادها

وتبين أن الحادث أسفر عن وفاة شقيقين أحدهما 14 عاما والآخر 17 عاما، كما تبين أن الجثتين كانتا موثقتين بالسلاسل الحديدية

وكشفت التحريات الأولية أن الأب كان قام بتقييد ابنيه في محاولة لتأديبهما بسبب افتعالهما العديد من المشكلات مع الأهالي في القرية وتعاطيهما المخدرات

وألقت الشرطة القبض على الأب وجرى التحفظ عليه للتحقيق في الواقعة بمعرفة النيابة العامة التي أمرت بنقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى الأحرار التعليمي بمدينة الزقازيق وانتداب الطب الشرعي لتشريحهما لتحديد سبب الواقعة، وتولت النيابة العامة متابعة التحقيقات

طباعة